Ar  -  En

ذكرى 14 شباط

   لا يمكن لذكرى استشهادكَ أيّها الرّئيسُ أنْ تمرَّ دون أن تستوقفنا كلماتك الوطنيّة ومواقفك الأبيّة، لتثبتَ لنا أنَّ حلْمك ببناءِ الوطنِ لن يموت وأنّ تحقيق العدالةِ آتٍ لا مُحال!

   وقد كانَ لإحياء ذكرى استشهاد الرّئيس" رفيق الحريري" هذا العامّ نكهتها الخاصّة. فقد تنوّعَتِ الأنشطةُ في صفوف المرحلةِ الأساسيّة في دوحتنا، وزيّنَتْ صُوَرُ الشّهيد وأقواله أرجاء مدرستنا لتبقى دومًا مشعلًا ينير دروبَ الأجيال القادمةِ ومنارةً تشعُّ علْمًا وأملًا بالمستقبل.  

























Share